شبـــــــــــــاب الخيــــــر بالمنصـــورة

أخي الزائر - أختي الزائرة نتشرف بدعوتكم الي المنتدي الجديد
http://www.shababkheer.com/forum

سنتشرف بتسجيلك


شبـــــــــــــاب الخيــــــر بالمنصـــورة
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
جمعية شباب الخيـــر تهنئكم بحلول شهر رمضـــان المبـــارك اعاده الله علينا بالخيـــر واليمـــن والبـــركات وكل عـــام وانتــم بخيــــــــــــر







شاطر | 
 

 حوار الشياطين ... ابليس و جنوده( الجزء الأول)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????
زائر



مُساهمةموضوع: حوار الشياطين ... ابليس و جنوده( الجزء الأول)   الأحد أبريل 19, 2009 7:25 pm

حوار الشياطين
جلس إبليس على عرشه وهو ينظر إلى الشياطين التى تنحنى أمام فى هيبه واحترام فقال بصوت رخيم :- ارووا لي ما شهدتموه من معاناة البشر في هذه الحياة. ثم أشار إلى أحدهم وقال: أنت. قال الشيطان: وجدت قبائل برازيلية حمقاء يسجدون للأصنام ثم قام ساحر هذه القبلية بصنع صنم ضخم اتخذه زعيماً للأصنام ومن ثم قام بذبح القرابين من حوله.
قال إبليس: "تابع"
قال الشيطان: أثرى ساحر القرية من هذه الجواهر والقرابين التى يقدمها الأهالى وأخذ يسرق منها ويضعها فى منزله.. قال إبليس: استغل الساحر جهل وكفر هؤلاء.
قال الشيطان: عرفت المكان الذى خبأ به هذا الساحر الأموال والجواهر ثم دخلت هذا الصنم ليلاً أمام بعض الناس وحركته باتجاه منزل الساحر وأشرت بيد الصنم فى غضب نحو المنزل ففطن الجهلاء أن هذه بركة من الإله...
فى اليوم التالى كررت ما فعلته فأشار عليهم حكيم القرية بضرورة تفتيش بيت الساحر فهجم أهالى القرية على البيت ونبشوه واستخرجوا المجوهرات وقبضوا على الساحر وأوثقوه..
قال إبليس: وماذا فعلوا؟
قال الشيطان: أحرقوا الساحر حياً ومن ثم قاموا بإحراق جميع الأصنام الموجودة بالقرية واستقروا على عبادة هذا الصنم قال إبليس ساخراً: أصبحوا من الموحدين.. ثم أشار إلى شيطان آخر فقام باحترام ثم قال: فى روسيا ومن شدة الفقر احترفت كثير من النساء البغاء عرفت عائلة لديها شابة صغيرة فى الثامنة عشر من العمر ضاق بها الحال من محاولة زوج أمها الاعتداء عليها فهربت مع أحد أصدقائها إلى الشارع.
قال إبليس: هل تجمدت فى البرد؟
قال الشيطان نافياً: أقامت عند صديقها أياماً ثم أقنعها الأخير بأنها ستهاجر إلى فرنسا لتعمل جارسونة فى أحد الفنادق الكبرى وصدقت الفتاة البلهاء وركبت مع أحد أصدقائه الذى هو فى الأصل قواد إحدى الشاحنات الكبرى...
قال إبليس: وبالطبع وجدت كثيراً من الشابات والرجال معها.
قال الشيطان: تناوب الشباب والقوادون الاعتداء على الفتيات لكسر أنفسهن فانهارت هذه المسكينة وكادت أن تفقد بريق الحياة فى عينيها... أحس الأوغاد بأنها ستفارق الحياة فألقوها من الشاحنة الضخمة أمام كوخ حطاب كهل يعيش وحيداً.
قال إبليس: ماتت؟
قال الشيطان: وجدها الحطاب مريضة فأحسن إليها وحاول علاجها بشتى الطرق فتحسنت تحسناً نسبياً.
قال إبليس: وماذا فعلت أنت؟
قال الشيطان: وسوست للحطاب حتى اغتصبها رغم ضعفها والفتاة تصرخ من شدة العذاب.
قهقه إبليس منتشيا ثم قال: أنت وغد زنيم .
قال الشيطان: ظهرت لها فى صورة عجوز طيب القلب وأخذت أتحدث إليها والحطاب نائم وظللت أواسيها ثم أقنعتها بأن نجاتها الوحيدة فى أن تقتل الحطاب.
قال إبليس متسائلاً: هل قتلته؟
قال الشيطان: حملت البلطة وهوت بها على رأسه ثم خرجت لا تلوى على شئ حتى سقطت ميتة على الأرض من شدة البرد.
قال إبليس: حسنا فعلت ثم أشار بيده الى آخر قائلاً أنت.
قام هذه الشيطان قائلاً: تزوج رجل فى مصرجميلة جدا ... جميلة بدرجة لا يتصورها عقل.
قال إبليس بملل: تابع
قال الشيطان: ظللت أغويه حتى اقتنع فى ليلة دخلته بأن هذه الجمال لا يجب أن يدنس بأى شكل.
لم يمسسها فى يومها الأول فضاقت به واشتكت لأهلها فعاند هذا الرجل وظل لا يمسها لمدة أسبوع
قال إبليس: ما المقصد من هذا؟
قال الشيطان: جمال مثل هذا لا يمكن أن يدنس.. فى عقله إنه يريدها هكذا كتمثال من البرونز لا يقربه أحد.
قال إبليس: جعلت الرجل مجنوناً.
قال الشيطان: تركت المنزل وهربت إلى أهلها فذهب إليها وأقنعها بالعودة معه
قال إبليس: بلهاء لم تدرك جنون زوجها.
قال الشيطان: كان هذا الرجل غنياً ويمتلك عدداً لا بأس به من الأراضى والبنايات... اصطحبها ذات يوم إلى أحد البنايات الفارغة ثم ضربها ففقدت الوعى ثم صلبها.
قال إبليس مستغرباً: صلبها
قال الشيطان: علقها على الصليب عارية فى إحدى شقق البناية وكمم فاها وكان يعود من حين لآخر لرؤيتها بالساعات...
قال إبليس بالساعات..
أكمل الشيطان: كان ينظر إليها بالساعات وكأنها تحفة فنية نادرية ثم قام بعد ذلك بإحضار سماعات ضخمة كان يشغلها أثناء إطعامها.. توسلت المرأة وصرخت ولكن دون جدوى.
قال إبليس: ثم
قال الشيطان: أحس أهلها باختفائها فبحثوا عنها دون جدوى فقاموا بالإبلاغ عن اختفائها... علم زوجها بأن الأمر فى طريقه إلى أن يكشف فدخل يحتضها ويبكى قبل أن يهرب إلى أوروبا.
قال إبليس: تابع
قال الشيطان: عندما وجدها أهلها كانت قد ماتت من قلة الطعام أما زوجها فهاجر إلى أوروبا وعاقر الخمر والنساء ينام صباحاً ويصحوا ليلاً حتى أنه قطع علاقته بأهله...
قال إبليس: لو عاد إلى مصر لجعلوه عبرة.
ثم أشار بيده الى آخر قائلاً: أنت.
قال الشيطان: عرفت فتاة أحبت شاباً ثرياً حباً جماً إلا أن عواطفه نحوها لم تكن بذات القدر... تزوج الشاب فتاة أخرى فجنت الأولى وذهبت إلى منزله ليلة دخلته لتطرق الباب فى عنف.
فتح لها الباب فأنشبت أظافرها فى وجهه فركلها و أمر البواب أن يطردها خارج العمارة فخرجت تغلى غيظاً ومن ثم اتخذت لنفسها مذهباً غريباً.
قال إبليس: ما هو؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد   الأحد أبريل 26, 2009 1:34 am

حد يقرا القصة دي يا شباب .... و قولولي رأيكم عشان بفكر اعتزل الكتابة نهائيا لأني شاكك في موهبتي الأدبية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: حوار الشياطين ... ابليس و جنوده( الجزء الأول)   الأحد أبريل 26, 2009 2:36 am

اخيييييييييييييييييرا هيريحنا من الكتابه

قصدى يا نبيل انا قلتلك انك كويس قبل كده

دى لوحدها شهاده تكفيك العمر كله

هههههههههههههههههههههههههههههههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد   الإثنين أبريل 27, 2009 8:48 pm

هو انتا فاكر سعادتك باولو كويلهو و اللا رومان رولان يا صفوة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: حوار الشياطين ... ابليس و جنوده( الجزء الأول)   الثلاثاء أبريل 28, 2009 3:55 am

عيب عليك

محمود جارسيا ماركيز

مدافع البارسا القوى هههههههههههههههههههههههههههههههههه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حوار الشياطين ... ابليس و جنوده( الجزء الأول)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبـــــــــــــاب الخيــــــر بالمنصـــورة :: القسم الأدبي :: القســم الأدبي-
انتقل الى: